هويلوند بعد توديع الدنمارك لـ يورو 2024: أشعر بالذنب

30 يونيو 2024 - 4:01 م

اعترف راسموس هويلوند بأنه يشعر بالذنب بسبب خروج الدنمارك من بطولة أمم أوروبا 2024 بعد فشله في التسجيل في البطولة.

وتعرضت الدنمارك للهزيمة من ألمانيا بهدفين دون رد، لتودع منافسات يورو 2024 من دور الـ 16.

وتوجه هويلوند إلى وسائل التواصل الاجتماعي بعد هزيمة منتخب بلاده للتعليق على توديع البطولة.

وكتب هويلوند في حسابه على موقع إنستجرام: “لأكون صادقًا، لم أكن أعرف حقًا ما يمكن توقعه من أول بطولة أوروبية لي”.

وأضاف: “كان دعم الدنمارك خلال البطولة دائمًا أحد أبرز الأحداث بالنسبة للدنماركي، وكان اللعب للدنمارك أمرًا لا يوصف”.

اقرأ أيضًا | لاعب الدنمارك يهاجم مايكل أوليفر بعد الخسارة أمام ألمانيا: أحد أسوأ العروض التحكيمية

وأكد: “لقد كنت حريصًا جدًا، وأردت بشدة أن أجعل بلادنا فخورة، لقد قمت بإرسال رسالة نصية إلى أحد أصدقائي بأنني شعرت بالذنب بعض الشيء، إنه مزيج عاطفي غريب، لأن هناك أيضًا فخر”.

وأتم هويلوند رسالته: “من الواضح أننا أردنا إعادة الكأس إلى بلادنا، لكن الشيء الذي سيجلب لي الفخر دائمًا، كلاعب كرة قدم ودنماركي، نحن مزيج من الأحمر والأبيض (ألوان القميص)، نحن نقف معًا، جنبًا إلى جنب”.