كابيتانو مصر.. مشروع المستقبل لاكتشاف المواهب

29 يونيو 2024 - 10:33 ص


يمكن أن نتأمل فى المستقبل بفضل المشروع القومي الذى أطلقه‎ وزارة الشباب والرياضة بالتعاون مع الشركة المتحدة للخدمات الإعلامية، وهو برنامج كابيتانو مصر، والذى فرض نفسه بشكل كبير فى مجال الرياضة المصرية، كونه لديه رؤية جديدة لاكتشاف المواهب المصرية الناشئة في مجال كرة القدم، خاصة أن أغلب الشباب الموهوبين داخل بعض الأقاليم يجدون صعوبة في الانتقال إلى محافظات القاهرة والإسكندرية من أجل التقديم في اختبارات الأندية، فضلا عن تعزيز خطة الدولة للارتقاء بالكـرة المصريـة وزيادة أعداد المصريين المحترفين بالدوريات الأوروبية.


انطلقت المرحلة الأولى من برنامج  كابيتانو مصر في عام 2022 واستمرت لمدة 3 مواسم مستهدفة الناشئين في عمر ١٤ عامًا من جميع أنحاء الجمهورية “مواليد ٢٠٠٨”، وتضمنت الشروط ألا يكون المتقدم مقيدًا في أي هيئة رياضية، وذلك لاختيار أفضل ١١ لاعبًا وتوزيعهم على الأندية المختلفة، وشملت أماكن الاختبارات  في (7) محافظات وقد تقدم خلال المرحلة الأولى من البرنامج أكثر من 50 ألف موهبة من بالمحافظات المذكورة  لتتم التصفية بينهم حيث الهدف من اختيار المحافظات هو التوسع في قاعدة البحث فـــي محافظات لم تصل إليها المبادرات الماضية السابقة.


‏‎ونظرا للنجاح الذى حققته المرحلة الأولى من “كابيتانو مصر” من خلال العمل وفق أسس ومعايير علمية، والانتقاء بحيادية ونزاهة كاملة في اختبار اللاعبين المتأهلين إلى المرحلة النهائية وذلك بإشراف وزارة الشباب والرياضة واللجنة الفنية بالاتحاد المصري لكرة القدم، للمساهمة في احترافهم في مختلف الأندية الرياضية ليكونوا نواة المنتخبات الوطنية في المستقبل.


‏‎وتأتى فلسفة مشروع “كابيتانو مصر” ليس فقط في اكتشاف موهبة كروية بالاعتماد على المهارة، إنما في المساعدة في بناء لاعب لدية القدرة الجسدية، ومتابعة حالته الصحية بأحدث الوسائل العلمية، بما يساعد على تحقيق أقصى استفادة، كما يبـــدو أن المشروع موازي لأكاديميـــات كرة القدم، حيث يأتي مختصرا الكثير من الوقت، مع ضمان التركيز على المهارات دون محسوبية، والعمل على تطوير مهاراتهم، من خلال مجموعة من القائمين على المشروع لاكتشاف المواهب المطلوبة وعلاوة على إيجاد فرص للالتحاق بالأكاديميات والأندية وممارسة كرة القدم بشكل منتظم.


‏‎إجمالا، يمكن القول إن الدولة المصرية تسعى من خلال تدشين العديد من المبادرات في مجال الرياضة وذلك باعتبارها جزء من استراتيجيتها في بناء الانسان المصري، علاوة على رفع المكانة الدولية وتحسين ترتيبها العالمي مقارنتا مع باقي الدول في مجال الرياضة.


وأشاد الدكتور محمود سعد المدير الفني السابق للاتحاد المصري لكرة القدم بما يقدمه اللاعبين المشاركين في برنامج كابيتانو مصر والتي تجمع بين أبناء جميع محافظات مصر، مشيرًا إلى أن المدربين اختاروا لاعبين سيكون لهم شأن كبير في المستقبل.


يذكر أن هناك جميع فِرق كابيتانو مصر خرجت من تحت أيادي كل من: محمود أبو الدهب وشادي محمد وأحمد الكاس وسيد معوض وطارق السيد وعبد الواحد السيد.


وكشف عبدالستار صبري نجم منتخب مصر السابق المشروع به مدربون، هدفهم صقل مهارات النشء الذين تم اختيارهم، مشيرًا إلى أن الرئيس السيسي تحدث مع اللاعبين الناشئين ووجه لهم عدة نصائح من أجل مستقبلهم.


وقال أحمد الكاس نجم منتخب مصر الأسبق واحد نجوم جيل 90 مشروع كابيتانو مصر كان حلم منتظر للجميع والذى ظهر للنور وأبهر الجميع بكل تأكيد هناك اهتمام كبير بهذا المشروع ورأيت هذا أمام عيني.


فيما أكد شادي محمد أحد مدربي كابيتانو مصر، أن الشركة المتحدة للخدمات الإعلامية تبذل مجهودا عظيما لنجاحه، والجميع لديه الرغبة في تحقيق التميز خلال الفترة المقبلة، وجرى اختبار عدد كبير من الموهوبين، وفي ظل الدعم الكبير الذي يقدمه الرئيس لهذا المشروع سنحقق نتائج عظيمة.


وكان وقع مجموعة من لاعبي مشروع كابيتانو مصر على عقود انضمامهم لصفوف النادى الإسماعيلي لدعم صفوف الفريق خلال الفترات المقبلة.


بينما نجح نادى زد إف سى في ضم ثنائي نجوم برنامج كابيتانو مصر الظهير الأيسر محمد هاني والمهاجم أحمد أشرف، الذي فاز بلقب النسخة الثانية من البرنامج.